في السابق كان جلّ هم المسوقين الحصول على قوائم بريد إلكتروني ضخمة. فكلما كانت القائمة أضخم كلما زاد عدد من يستلم ويتفاعل مع رسائلك الإعلانية. ساد هذا الاعتقاد سابقًا ولكن في الوقت الحاضر، يعتمد نجاح التسويق بالبريد الإلكتروني على أكثر من قائمة بريد ضخمة. يعلم المسوّقون المحنّكون أنّ حصولك على قائمة بريد صغيرة نسبيًا ولكنها متفاعلة هو أمر أفضل بكثيرٍ من وجود مجموعة كبيرة من عناوين البريد الإلكتروني التي لا تقرأ البريد أصلًا. فمن المرجّح جدًّا أن يتحوّل من يهتم ويتفاعل مع رسائلك ومنتجاتك إلى زبون مخلصٍ. إلا أن ذلك لا يعني بالضرورة عدم أهمية زيادة عدد عناوين البريد في قائمتك لأن دوران العملاء هو أمر جدّي.
هناك عدد كبير من الخدمات او اضافات الووردبريس للاشتراك في البريد الإلكتروني على الانترنت مجانا. وفي كثير من الأحيان المبتدئين في التجارة الالكترونية او التدوين علي منصات التدوين المختلفة كالووردبريس او بلوجر او جوملا وغيرها يذهب الي استخدام الخيارات المجانية حتي ينقذ نفسه من التكاليف وهذا أمر معروف ومفهوم لكنه ليس الطريق المثالي وانا شخصيا اعتبره خطاء. لماذا؟

ما هو مهم في ادخال البيانات

×